الرئيسية سياسة نساء يقدن تمردا حزبياً ضد رجالات أخنوش

نساء يقدن تمردا حزبياً ضد رجالات أخنوش

كتبه كتب في 26 أغسطس 2020 - 7:59 م
سياسة مشاركة

طفت على السطح في الآونة الأخيرة مجموعة من الحسابات على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك” بأسماء غير معروفة، وأخرى معروفة ضمنها حساب لعضو المكتب السياسي سابقا لحزب التجمع الوطني للأحرار وآخر لبرلمانية، تدعو هذه الحسابات الفايسبوكية إلى تشكيل “حركة تصحيحية” من داخل الحزب وتغيير القيادة الحالية.

الأمر يتعلق بكل من نعيمة فرح البرلمانية وعضو المكتب السياسي لثلاث ولايات سابقة ووفاء البقالي البرلمانية باللائحة الوطنية خلال الولاية الحالية، حيث أطلقتا في الفترة الأخيرة سيلاً من الإنتقادات والهجمات ضد قيادات بالمكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار.

ومن التدوينات التي لقيت رواجاً بين أعضاء “الحركة التصحيحية الفايسبوكية”، تدوينة تخص الحساب الخاص بنعيمة فرح تقول فيها، “بأن الجميع يعلم بأن الحزب ليس على ما يرام.. هناك تجاوزات.. وهناك أخطاء جسيمة وهناك إقصاء.. وهناك إبعاد والأمر في كل هذا أن الآذان الصاغية منعدمة بل أكثر من ذلك بعض الوافدين على الحزب أبعدوا المناضلين الحقيقيين.. ولا يتعاملون إلا مع القبيلة مِنْ مَنْ أسميهم بالواي واي الذين لا رأي لهم”.

وتضيف التدوينة “حاولنا أن نُسمع صوتنا عبر مؤسسات الحزب.. فأبعدونا منها.. حاولنا إيصال رأينا لقيادة الحزب فلم نتمكن ووضعوا الحواجز بيننا.. لذلك جاء هذا الفضاء الذي يتسع للجميع..”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تُكيل فيها نعيمة فرح الإنتقادات لقيادات حزبها، فقد سبق لها وأن هددت بالإنسحاب نهائيا بعد أن خسرت رئاسة منظمة المرأة التجمعية لجهة الدار البيضاء – سطات أمام جليلة مرسلي البرلمانية ورئيسة منظمة المرأة بذات الجهة، قبل أن تتراجع بعد ذلك.

وإلى جانب نعيمة فرح، يتداول أيضا إسم البرلمانية وفاء البقالي المقربة من محمد عبو عضو المكتب السياسي سابقاً ضمن الداعين لتشكييل حركة تصحيحية وإخراجها من البساط الأزرق إلى الواقع، سيما بعد خلافها الأخير مع أحد موظفي الحزب بالمقر المركزي الذي تقول البرلمانية، أنه تم تحريضه ضدها من طرف مصطفى بايتاس مدير المقر المركزي، ولهذا الغرض يطالب الداعين للحركة التصحيحية من أجل تغييره.

ويبقى اللافت في الذين يحركون “الحركة التصحيحية الفايسبوكية” اتخاذهم لأسماء مستعارة غير موجودة على أرض الواقع، إضافة إلى إختيارهم لأقاليم وجهات بعينها كأماكن إقامة، هي نفسها التي تنتمي إليها كل من نعيمة فرح ووفاء البقالي، أي جهتي الدار البيضاء – سطات وفاس – مكناس.

وفي أول رد غير رسمي على “الحركة التصحيحية الفايسبوكية”، نشرت الصفحة الخاصة بالتنسيقية الإقليمية للحزب بمولاي يعقوب تدوينة ترد فيها، إذ تتساءل فيها بصيغة الاستنكار عن سر الحملة الفيسبوكية التي جعلت من رموز حزب التجمع الوطني للأحرار هدفا لها؟ والأهداف الخفية والمعلنة لهاته الحملة؟ ومن يمسك خيوطها ويحركها من خلف الكواليس؟

وتساءلت أيضا التدوينة بالقول “ألا يمكن اعتبار ما يجري داخل الفضاء الأزرق تسخينات سابقة لآوانها لممارسة سياسة الضغط ولي الذراع لتحقيق بعض الإمتيازات وضمان مقاعد متقدمة للبعض على حساب البعض الآخر أو تشويشا من جهات تغيضها الدينامية التي يعرفها الحزب منذ انتخاب السيد عزيز أخنوش أمينا عاما لحزب التجمع الوطني للأحرار؟ لماذا يصر البعض على شيطنة رموز الحزب عبر تصفية حسابات شخصية ضيقة، وعبر بث الإشاعات في صفوف المناضلين، لبث روح التفرقة وخلق جو من التوتر والضبابية؟”.

وأكدت التدوينة بأن “للحزب هياكل ومؤسسات للنقاش الجاد والمسؤول ولتصريف وجهات النظر، أما الهروب إلى الفضاء الأزرق للتراشق بالإتهامات المجانية والفارغة، فما هو إلا تنفيس عن ضغط وحرمان نفسي تعيشه جماعة تختفي خلف حسابات وهمية تحاول من خلالها جذب الإنتباه إليها من أجل المساومة والتضليل، فهيهات هيهات.. لانقاش خارج مؤسسات وهياكل الحزب”.

واسترسل صاحب التدوينة بالقول “فإذا كانت من أولى أهداف الحزب تأطير المواطنين من داخل إطار مؤسساتي، فلا يمكن فيمن يفترض فيهم التأطير أن ينزلقوا إلى الحضيض، ليتراشقوا مع مجهولين وسارقي أحذية المناضلين، البينة على من ادعى. ومن لديه دليل ملموس ضد أي مسؤول حزبي، مهما كان موقعه، فليبينه أمام الجميع وليقدم صاحبه إلى العدالة. أما الإتهامات المجانية وشيطنة كوادر الحزب، فليست من الأخلاق في شيء”.

وإلى الآن، فقد تعذر على “جهة12” رغم المحاولات العديدة لربط الإتصال والتواصل واستقاء تصريح ورأي مسؤول حول “الحركة التصحيحية الفايسبوكية” من داخل أعضاء المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار..

مواضيع ذات صلة

انتخاب محيي الدين حجاج منسقا وطنيا لجبهة العمل الأمازيغي

20 مارس 2021 - 7:04 م

انعقدت اليوم السبت 20 مارس 2021 بمدينة الرباط، أشغال المجلس الفدرالي لجبهة العمل السياسي الأمازيغي التي عرفت حضور أعضاء المجلس

غينيا الاستوائية تجدد دعمها لمغربية الصحراء

17 يناير 2021 - 2:12 م

جددت جمهورية غينيا الاستوائية دعمها لمبادرة الحكم الذاتي باعتبارها “السبيل الوحيد الجدي وذا مصداقية” للتوصل إلى حل سلمي ودائم للنزاع

بسبب رأس السنة الأمازيغية.. قربلة فالبرلمان بين استقلالي وتجمعي

13 يناير 2021 - 10:28 ص

دخل عبد الصمد قيوح مسير جلسة الأسئلة الشفهية المنعقدة بمجلس المستشارين زوال يومه الثلاثاء، في نقاش مع أحد المستشارين الذي

الداخلة.. مقر مؤقت للقنصلية الأمريكية بشارع الولاء

8 يناير 2021 - 5:11 م

تقرر أن تباشر قنصلية الولايات المتحدة الأمريكية مهامها التي هي بالأساس تركز على الجانب الاقتصادي، في مقر مؤقت بمدينة الداخلة

القنيطرة.. اتهامات لمجلس الرباح بتبديد المال العام

8 يناير 2021 - 4:56 م

فجر مستشار جماعي سابق من حزب «المصباح» معطيات خطيرة بخصوص المخطط الاستراتيجي المندمج وبرنامج عمل الجماعة وتجربة المجلس المسير لحزب

بولمان:دريسي رئيس جماعة ميسور يتراجع عن استقالته!

7 يناير 2021 - 1:54 م

أفادت مصادر لموقع “جهة12” إقدام رئيس جماعة ميسور محمد دريسي على التراجع عن استقالته التي سبق وقدمها لعامل إقليم بولمان،

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً